اخوكم

مهندس سعد الحسينى . عضو مجلس الشعب وعضو مكتب الارشاد

الثلاثاء، 5 يناير، 2010

بيان عاجل :مستشفى المحله

بسم الله الرحمن الرحيم

السيد الأستاذ الدكتور / رئيس مجلس الشعب الموقر

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نرغب في توجيه البيان العاجل التالي

إلى كلاً من :

السيد الأستاذ الدكتور/ رئيس مجلس الوزراء

السيد الأستاذ الدكتور وزير الصحة

بخصوص التأخر في الانتهاء من أعمال البناء والتجهيز لمستشفى المحلة العام ، بدون مبرر والسر وراء ذلك !

لقد تقدَّمت بالعديد من طلبات الإحاطة إلى وزير الصحة حول تأخر الانتهاء من أعمال البناء والتجهيز لمبنى مستشفى المحلة العام ، بالرغم من مرور مدة ليست بالقليلة على بدء العمل به ‏‏ ، وقد وعد الوزير بأنَّه سيتم الانتهاء من تلك الأعمال في أقرب وقتٍ ممكن.

كما تم اعتماد فوري لمبلغ 209 مليون جنيه للمستشفى ، ومركز الكبد بالاضافة الى مستشفى كفر الزيات ، ولكن للآن لم نجد اي دلائل تشير الى جدية الوعود ، أو صرف الاعتمادات ، فالعمل متوقف ، لذا اعود وأكرر على حجم المعاناة التي يتكبدها أهالي المحلة لعدم توفر الرعاية الصحية بالشكل المناسب لعدم وجود بديل للمستشفى !!

وقد نقلت استعداد أهل الخير للمساهمة في توفير بعض الدعم لإنهاء العمل بالمستشفى ، وهذا يؤكد على جدية المواطنين ورغبتهم فى البذل ، كما يؤكد أيضاً على المعاناة التي يشعر بها الجميع نتيجة انعدام الخدمات الصحية المقدمة ...

السيد الأستاذ الدكتور / رئيس المجلس

لقدأخبرنا المسؤلون بوزارة الصحة بأن المستشفى العام سوف يتم تسليمها بنهاية عام 2009 ، وهاهو العام على وشك أن ينقضي ، دون أي أمل فى إفتتاح المستشفى هذا العام.

وجزاكم الله خيراً

م / سعد الحسيني

عضو مجلس الشعب

12/12/2009

وجزاكم الله خيراً

م / سعد الحسيني

عضو مجلس الشعب

12 /12/2009

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

أرشيف المدونة الإلكترونية